برشلونة يقدم لاعبه الجديد البرازيلي آرثر ميلو

2018-07-12 - 16:55

قدم جوسيب ماريا بارتوميو، رئيس نادي برشلونة الإسباني، اليوم الخميس، الوافد الجديد، البرازيلي آرثر ميلو، والمنضم حديثًا من صفوف جريميو، لوسائل الإعلام.

وقال بارتوميو، خلال المؤتمر الصحفي لتوقيع اللاعب "آرثر يعرف جيدًا كرة القدم التي نلعبها في برشلونة، ستكون قصته ناجحة، فهو لاعب شاب ويتمتع بموهبة كبيرة".

وتابع "آرثر يحاول الاقتداء بتشافي وأندريس إنييستا، وهو متحمس جداً، أتمنى له التوفيق مع البلوجرانا".

بينما قال اللاعب الشاب "أنا سعيد لوجودي هنا، تحيا برشلونة".

وتابع "المدرب هو من سيحدد المركز الذي سألعب فيه. باستطاعتي اللعب في كل مراكز الوسط وسأقوم بما سيطلبه مني المدرب".

وواصل "منذ صغري وأنا أتابع نجوم السامبا بهذا القميص، لقد تحدثت مع بعضهم، لقد تابعت طريقة لعب البارسا، منذ نعومة أظافري، أملا في حمل هذا القميص يوما ما".

وأردف "لكل فريق أسلوبه الخاص، أعشق طريقة لعب برشلونة، لقد تعلمت كرة القدم من مشاهدتي للفريق الكتالوني، لقد حققت حلمي".

ويعد آرثر، أول لاعب ينضم لبرشلونة بشكل رسمي هذا الصيف، ومن المتوقع أن يتم الإعلان خلال الساعات القادمة عن الصفقة الثانية، بضم الفرنسي كليمنت لينجليت من إشبيلية.

اخر الأخبار

17 يوليو 2018

ترامب: أقبل نتائج الاستخبارات بتدخل روسيا في الإنتخابات الرئاسية 2016

 قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب اليوم الثلاثاء إنه يقبل بالنتائج التي توصلت إليها اجهزة الاستخبارات...

دوليات
17 يوليو 2018

الجارالله: زيارة الجبير للتوقيع على مجلس التنسيق الكويتي السعودي المشترك

(كونا) - قال نائب وزير الخارجية الكويتي خالد الجارالله اليوم الثلاثاء إن زيارة وزير خارجية المملكة العربية...

محليات
17 يوليو 2018

وزير الخارجية يستقبل نظيره السعودي

(كونا) - استقبل الشيخ صباح خالد الحمد الصباح رئيس مجلس الوزراء بالإنابة وزير الخارجية الكويتي وزير خارجية...

محليات
17 يوليو 2018

فالح بن حجري | خارج السرب: «منتخب عربي مين والناس نايمين!»

لم أحزن لخروج العرب من كأس العالم بخفّي حنين، فـ"خفا حنين" على علاتها أفضل عندي من المشي عاريا في دروب...

آراء

متابعة جديد الفيديوهات

هو ببساطة نص شكلي (بمعنى أن الغاية هي الشكل وليس المحتوى) ويُستخدم في صناعات المطابع ودور النشر. كان لوريم إيبسوم ولايزال المعيار للنص الشكلي منذ القرن الخامس عشر عندما قامت مطبعة مجهولة برص مجموعة من الأحرف بشكل

المزيد من هنا