لافروف‭ ‬ينفي‭ ‬صحة‭ ‬الحديث‭ ‬عن‭ ‬هجوم‭ ‬الجيش‭ ‬السوري‭ ‬بدعم‭ ‬روسي‭ ‬على‭ ‬إدلب

2018-09-14 - 17:36

‮«‬سبوتنيك‮»‬‭: ‬أعلن‭ ‬وزير‭ ‬الخارجية‭ ‬الروسي،‭ ‬سيرغي‭ ‬لافروف‭ ‬أن‭ ‬التصريحات‭ ‬بشأن‭ ‬هجوم‭ ‬الجيش‭ ‬السوري‭ ‬على‭ ‬إدلب‭ ‬عار‭ ‬عن‭ ‬الصحة‭.‬

وقال‭ ‬لافروف‭ ‬في‭ ‬كلمة‭ ‬أمام‭ ‬الجلسة‭ ‬الدورية‭ ‬للمنتدى‭ ‬الروسي‭ ‬—‭ ‬الألماني‭: ‬‮«‬ما‭ ‬يقال‭ ‬حاليا‭ ‬عن‭ ‬بدء‭ ‬هجوم‭ ‬القوات‭ ‬السورية‭ ‬بدعم‭ ‬روسي‭ ‬هو‭ ‬حديث‭ ‬غير‭ ‬نزيه‭ ‬وتشويه‭ ‬للحقائق‭. ‬القوات‭ ‬السورية‭ ‬ونحن،‭ ‬نرد‭ ‬فقط‭ ‬على‭ ‬الهجمات‭ ‬من‭ ‬منطقة‭ ‬إدلب‮»‬‭.‬

وأضاف‭: ‬‮«‬أؤكد‭ ‬لكم‭ ‬أننا‭ ‬سنتعامل‭ ‬مع‭ ‬هذه‭ ‬القضايا‭ ‬بعناية‭ ‬فائقة‭. ‬سنقوم‭ ‬بإنشاء‭ ‬ممرات‭ ‬إنسانية،‭ ‬وسيتم‭ ‬التشجيع‭ ‬على‭ ‬التهدئة‭ ‬المحلية‭ ‬بكل‭ ‬الطرق‭ ‬الممكنة‭. ‬سنفعل‭ ‬كل‭ ‬شيء‭ ‬حتى‭ ‬لا‭ ‬يتضرر‭ ‬السكان‭ ‬المدنيون‭.‬

وتابع‭ ‬الوزير‭ ‬الروسي‭: ‬‮«‬لن‭ ‬نتصرف‭ ‬بنفس‭ ‬الطريقة‭ ‬التي‭ ‬عمل‭ ‬بها‭ ‬التحالف‭ ‬في‭ ‬الموصل‭ ‬العراقية‭ ‬وفي‭ ‬الرقة‭ ‬السورية،‭ ‬حيث‭ ‬لم‭ ‬تكن‭ ‬هناك‭ ‬محادثات‭ ‬مع‭ ‬المعارضة‭ ‬المسلحة‭ ‬حول‭ ‬الهدنة‭ ‬المحلية،‭ ‬عندما‭ ‬لم‭ ‬يتم‭ ‬إنشاء‭ ‬ممرات‭ ‬إنسانية‮…‬‭ ‬عندما‭ ‬كانت‭ (‬المدن‭) ‬تسوى‭ ‬بالأرض،‭ ‬وبعدها‭ ‬لأشهر‭ ‬لم‭ ‬يتمكنوا‭ ‬من‭ ‬العثور‭ ‬على‭ ‬الجثث‮»‬‭.‬

اخر الأخبار

14 نوفمبر 2018

"الأرصاد": استمرار هطول الأمطار وتحسن مستوى الرؤية الأفقية 

(كونا) -- أفاد موقع إدارة الأرصاد الجوية في الإدارة العامة للطيران المدني الكويتية مساء اليوم الأربعاء...

محليات
14 نوفمبر 2018

الصين تبني "شمسا اصطناعية" حرارتها تفوق نواة نجمنا!

  تعمل الصين على بناء "شمس اصطناعية" تبلغ درجة حرارتها 6 أضعاف حرارة نواة نجم مجموعتنا...

منوعات
14 نوفمبر 2018

"الهلال الأحمر": فرق انقاذ بالتعاون مع الدفاع المدني لمواجهة تداعيات الأمطار

(كونا) -— أعلن نائب رئيس مجلس إدارة جمعية الهلال الأحمر الكويتي أنور الحساوي اليوم الأربعاء تشكيل ثلاث...

محليات
14 نوفمبر 2018

الجبري: جائزة "المعلوماتية" من أهم الجوائز التقنية العالمية 

(كونا) -- قال وزير الإعلام وزير الدولة لشؤون الشباب الكويتي محمد الجبري اليوم الأربعاء إن جائزة سمو الشيخ...

محليات

متابعة جديد الفيديوهات

هو ببساطة نص شكلي (بمعنى أن الغاية هي الشكل وليس المحتوى) ويُستخدم في صناعات المطابع ودور النشر. كان لوريم إيبسوم ولايزال المعيار للنص الشكلي منذ القرن الخامس عشر عندما قامت مطبعة مجهولة برص مجموعة من الأحرف بشكل

المزيد من هنا