الدوب لـ" سرمد": تويتر لن تلغي الحسابات الوهمية

2018-10-07 - 20:11

 

أكد خبير أمن المعلومات المهندس محمد الدوب أن موقع التواصل " تويتر" ليس لديه أية مشكلة مع الحسابات الوهمية، مشيرا إلى أن تلك الحسابات المقصود بها الحسابات ذات الأسماء الوهمية. 
وقال المهندس الدوب في تصريح لـ" سرمد"، إن شركة تويتر تقوم بحذف الحسابات التي تخالف قوانينها، ولا تلغي الحسابات الوهمية وإلا لكانت أغلقت الشركة بمجرد أن تتخذ تلك الخطوة. 
ولفت إلى أن القوانين الأمريكية تعطي الحرية للأفراد بالتغريد على مواقع التواصل دون الإساءة إلى الأخرين، مشيرا إلى أن " تويتر " كشركة تشجع الإختلاف في وجهات النظر، إضافة إلى أن " تويتر " لم تطالب بالكشف عن أسماء أصحاب تلك الحسابات. 

وأشار إلى أن توجه الحكومة إلى إنشاء قانون لمكافحة الحسابات الوهمية في الكويت يدل على الرجعية في اتخاذ مثل هذه القرارات، خاصة وأن الدستور والقانون يمنح الجميع حرية التعبير. 

وبين أنه كان يفترض على الحكومة الاستفادة من مواقع التواصل الاجتماعي واستغلالها بالشكل الأمثل لتواكب فكر الشباب الكويتي، مع زيادة الشفافية في مشاريع الحكومة المختلفة. 

وقال الدوب هناك قوانين وعقوبات لمن يسيء استغلال مواقع التواصل، لافتا إلى أنه ليس واقعيا المطالبة بإلغاء الحسابات الوهمية، أو التي باسماء مستعارة، الأمر الذي يحدث زيادة في الفجوة بين ما يقال حقيقة على أرض الواقع وبين بعض العقليات المتحجرة التي تسعى إلى تقييد الحريات.  

اخر الأخبار

11 ديسمبر 2018

افتتاح مركز خدمة العدان بعد الإنتهاء من أعمال الصيانة

ذكرت الإدارة العامة للعلاقات والإعلام الأمني بوزارة الداخلية أن الإدارة العامة لمراكز الخدمة التابعة...

محليات
11 ديسمبر 2018

مجلس‭ ‬أمناء‭ ‬صندوق‭ ‬وقفية‭ ‬القدس‭ ‬يكرم‭ ‬الغانم

يكرم‭ ‬مجلس‭ ‬أمناء‭ ‬صندوق‭ ‬وقفية‭ ‬القدس‭ ‬رئيس‭ ‬مجلس‭ ‬الأمة‭ ‬مرزوق‭ ‬الغانم‭ ‬نظرا‭...

محليات
11 ديسمبر 2018

تركيا: نجري محادثات مع الأمم المتحدة بشأن التحقيق في مقتل خاشقجي

(رويترز) - قال وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو يوم الثلاثاء إن تركيا تجري محادثات مع الأمم المتحدة...

دوليات
11 ديسمبر 2018

المغرب تحتضن غدا منتدى حول تحديات الذكاء الاصطناعي في إفريقيا

(كونا) - تحتضن مدينة بن جرير المغربية غدا الاربعاء منتدى حول إشكاليات وتحديات الذكاء الاصطناعي في إفريقيا...

دوليات

متابعة جديد الفيديوهات

هو ببساطة نص شكلي (بمعنى أن الغاية هي الشكل وليس المحتوى) ويُستخدم في صناعات المطابع ودور النشر. كان لوريم إيبسوم ولايزال المعيار للنص الشكلي منذ القرن الخامس عشر عندما قامت مطبعة مجهولة برص مجموعة من الأحرف بشكل

المزيد من هنا