الحرس الوطني: تخريج الدفعة الأولى من الطلبة الضباط الطيارين بقاعدة داكس في فرنسا

2018-10-18 - 13:23

أكد الحرس الوطني أهمية تخريج الدفعة الأولى من الطلبة الضباط الطيارين من الدفعة (46) في قاعدة داكس في جمهورية فرنسا، حيث تم تقليد الخريجين الأجنحة الفرنسية للطيران من قبل السلطات الفرنسية والكويتية.

وحصل الطالب ضابط عثمان مساعد مندني والطالب ضابط عبدالله عقاب العلاج من الحرس الوطني على المركزين الأول والثاني متفوقين على زملائهم من الحرس الوطني والجيش الكويتي.

وقال سعادة وكيل الحرس الوطني الفريق الركن مهندس هاشم عبدالرزاق الرفاعي إن هذا الإنجاز ما كان ليتحقق، إلاّ من خلال توجيهات سمو الشيخ سالم العلي الصباح رئيس الحرس الوطني ومعالي الشيخ مشعل الأحمد الجابر الصباح نائب رئيس الحرس الوطني.

وأوضح الفريق الرفاعي أن الحرس الوطني خطا خطوات كبيرة نحو تشغيل الطيران العمودي في منظومته العسكرية والأمنية وإسناد أجهزة الدولة، بتأهيل طلبته العسكريين ضباطاً طيارين يتمتعون بالمهارة الكاملة في مجال علوم الطيران لقيادة أحدث الطائرات، وذلك بإلحاقهم بأفضل المؤسسات الأكاديمية لمنح الطالب أكبر قدر ممكن من الخبرة والمعرفة الأكاديمية العالمية.

حضر التخريج آمر القوة الجوية في الجيش الكويتي اللواء الركن طيار عدنان الفضلي والملحق العسكري الكويتي في فرنسا العميد الركن زياد عبداللطيف الصقر ، وآمر جناح الطيران في الحرس الوطني العقيد مهندس محمد عبدالعزيز علي .

اخر الأخبار

14 نوفمبر 2018

"الأرصاد": استمرار هطول الأمطار وتحسن مستوى الرؤية الأفقية 

(كونا) -- أفاد موقع إدارة الأرصاد الجوية في الإدارة العامة للطيران المدني الكويتية مساء اليوم الأربعاء...

محليات
14 نوفمبر 2018

الصين تبني "شمسا اصطناعية" حرارتها تفوق نواة نجمنا!

  تعمل الصين على بناء "شمس اصطناعية" تبلغ درجة حرارتها 6 أضعاف حرارة نواة نجم مجموعتنا...

منوعات
14 نوفمبر 2018

"الهلال الأحمر": فرق انقاذ بالتعاون مع الدفاع المدني لمواجهة تداعيات الأمطار

(كونا) -— أعلن نائب رئيس مجلس إدارة جمعية الهلال الأحمر الكويتي أنور الحساوي اليوم الأربعاء تشكيل ثلاث...

محليات
14 نوفمبر 2018

الجبري: جائزة "المعلوماتية" من أهم الجوائز التقنية العالمية 

(كونا) -- قال وزير الإعلام وزير الدولة لشؤون الشباب الكويتي محمد الجبري اليوم الأربعاء إن جائزة سمو الشيخ...

محليات

متابعة جديد الفيديوهات

هو ببساطة نص شكلي (بمعنى أن الغاية هي الشكل وليس المحتوى) ويُستخدم في صناعات المطابع ودور النشر. كان لوريم إيبسوم ولايزال المعيار للنص الشكلي منذ القرن الخامس عشر عندما قامت مطبعة مجهولة برص مجموعة من الأحرف بشكل

المزيد من هنا