البارون لـ"سرمد": كرسي مجلس الأمة " فتنة " يجب أن يجلس عليه من يخاف على الكويت 

2019-11-25 - 18:42

 

- أكثر من 50 في المئة من النواب كانوا يبحثون عن مصالحهم الشخصية وربعهم

-  الحفاظ على الكويت وطنا آمنا يسع الجميع يبجب أن يكون هدف الجميع 

قال استاذ علم الإجتماع في جامعة الكويت الدكتور خضر البارون إن كرسي مجلس الأمة "فتنة" للبعض، ومستحق للبعض الأخر ممن يسعون وراء مصلحة الكويت والحفاظ عليها وعلى أمنها، ومصالح أهلها. 

وأشار البارون في تصريح لـ" سرمد"، إلى أن هناك أكثر من 50 في المئة في المجالس السابقة نواب كانوا يبحثون عن مصالحهم الشخصية، ومصالح ربعهم وأقاربهم فقط، دون النظر إلى مصلحة الكويت وأهلها. 

ولفت إلى أن هناك نوابا في المقابل إذا ذهبت إليهم بمعامله قانونية رحبوا بك وسعوا إلى تسهيل أمورك، أما إذا كانت تخالف القانون فلا يقبلون بها، لأن هدف هؤلاء هو تطبيق القانون والمساواة والحرص على مصالح العباد. 

وأشار إلى أن الجلوس على كرسي مجلس الأمة ليس أمرا سهلا، فتلك أمانة كبيرة ويجب على من يسعى إلى الجلوس على ذلك الكرسي أن يحرص على الكويت ويحافظ عليها وطنا آمنا معطاء يسع الجميع. 

مواضيع ذات صلة:

البارون لـ" سرمد": المرحلة الحالية من عمر كورونا بالكويت تطلبت "الحظر الشامل" 

- ارتفاع الإصابات اليومية وراء القرار.. والضرورات تبيح المحظورات - خروج الناس بأعداد كبيرة للجمعيات...

10 مايو 2020

البارون لـ" سرمد": الحياة الأسرية السعيدة وقت الحظر تكون بتعاون الزوجين 

  - كيف يعيش الزوج في سعادة وزوجته نكدية والعكس كذلك  - بعض الأزواج يرى في البيت وقت الحظر ما لم يراه...

18 أبريل 2020

البارون لـ" سرمد": ناشر الإشاعة مريض نفسي 

- دائما وراء الإشاعات نقص المعلومات الصحيحة  - ترويج الإشاعة وراءه أشخاص يريدون الظهور  قال استاذ...

09 مارس 2020

البارون لـ" سرمد": الشاب الكويتي غيور ولا يصور زوجته من أجل المال  

  - بعض الأفعال أصبحت دخيلة على المجتمع والتصدي لها واجب  - تصدي الداخلية للبعض على مواقع التواصل...

22 يناير 2020