الجامعة العربية تؤكد أهمية تضافر الجهود للتصدي لظاهرة الارهاب

2020-01-04 - 20:22

 

 (كونا) - أكدت جامعة الدول العربية اليوم السبت أهمية تضافر الجهود الوطنية والدولية للتصدي لظاهرة الارهاب والتطرف عبر ايجاد منظومة مشتركة مهمتها القضاء على الارهاب وتصفيته من جذوره.

 

جاء ذلك في كلمة للأمين العام المساعد رئيس قطاع الشؤون الاجتماعية بالجامعة السفيرة هيفاء أبوغزالة خلال افتتاح أعمال مؤتمر (المبادرات الشبابية باستخدام تكنولوجيا المعلومات وعلاقتها بدحر الإرهاب) والذي تنظمه وزارة الشباب والرياضة المصرية بالتنسيق والتعاون مع الجامعة العربية على مدى ثلاثة أيام.
وقالت أبو غزالة ان "الارهاب آفة خطيرة انتشرت بشكل كبير في المجتمعات" ما جعلها خطرا يهدد حاضر الشعوب ومستقبلها في مختلف أرجاء العالم وباتت تهديدا صريحا للأمن والسلم الاقليمي والدولي.
وأكدت ضرورة وقف كافة أشكال الدعم للتنظيمات الارهابية وفقا للقرارات الصادرة عن مجلس الجامعة العربية على مستوى القمة وقرارات الأمم المتحدة ومجلس الأمن ذات الصلة.
بدوره أكد رئيس المكتب التنفيذي لمجلس وزراء الشباب والرياضة والعرب وزير الشباب والرياضة المصري الدكتور أشرف صبحي في كلمته أهمية الجهود التي تبذلها بلاده للتعامل مع قضية الارهاب كونها "قضية مجتمعية وآفة أخلاقية" تتطلب التصدي لها بآليات مختلفة.
وأشار صبحي الى الاستراتيجية التي تبنتها القيادة السياسية المصرية في هذا الشأن والتي ارتكزت بالأساس على تحليل السياسات ووضع التشريعات وتطويع العديد من الآليات المتعلقة بمواجهة الارهاب والتطرف.
وأكد أن هذه الاستراتيجية "حظيت بتأييد المجتمع الدولي الذي أدرك في النهاية ضرورة تضافر كافة الجهود وتعاون جميع الدول والمنظمات والمؤسسات والأفراد للقضاء على تلك الآفة".
من جانبه أكد مفتي مصر الدكتور شوقي علام في كلمته ان "الأفكار الدينية المغلوطة من أهم الأخطار التي نواجهها على المستوى المحلي والدولي" مشيرا الى استعمال الجماعات المتطرفة للتكنولوجيا الحديثة لبث فكرهم حول التطرف الذي تحول من ظاهرة فردية عشوائية الى ظاهرة جماعية منظمة.
وأشار علام الى أهمية التعاون والتكاتف لمواجهة هذه الأفعال الهدامة التي تؤثر في استقرار البشرية وتؤخر التطور الانساني.
وشدد على ضرورة أن تقوم كل دولة وكل جهة حكومية ومؤسسة دينية ومنظمة دولية بدورها في تشخيص مشكلة التطرف والارهاب وبناء برامج الوقاية منها ووضع الآليات والاجراءات الحاسمة والرادعة تجاه الدول التي تدعم وتمول وتحمي تنظيمات التطرف والارهاب.
ويتضمن المؤتمر ثمان جلسات نقاشية للحديث حول مجموعة من المحاور الرئيسية ومنها ( دور المؤسسات الدينية في مواجهة الارهاب والتطرف ) و(الأسرة والتعليم والاعلام) و( التنشئة كأساس في محاصرة التطرف ) و(التكنولوجيا بين خدمة الارهاب ومواجهته) الى جانب ( آليات تنمية القدرات التكنولوجية فى مواجهة التطرف والارهاب).
وترأس وفد الكويت الى المؤتمر وزير الاعلام ووزير الدولة لشؤون الشباب الكويتي محمد الجبري.
ويشارك في المؤتمر وزراء الشباب والرياضة أعضاء المكتب التنفيذي لمجلس وزراء الشباب والرياضة العرب ووزيرا الأوقاف والتضامن الاجتماعي في مصر الى جانب دار الافتاء المصرية والازهر الشريف والكنيسة المصرية ولفيف من المفكرين والأدباء والمختصين في الدراسات السياسية والشؤون الدينية.

مواضيع ذات صلة:

الجامعة العربية تدعو لتعزيز جهود مكافحة الإتجار بالبشر 

(كونا) - دعت جامعة الدول العربية اليوم الاثنين الى ضرورة تعزيز القدرات الوطنية والارتقاء بمستوى التعاون...

10 فبراير 2020

الجامعة العربية تشيد بمساهمات دولة الكويت في صندوقي "القدس" و"الاقصى"

(كونا) - ثمنت جامعة الدول العربية اليوم الخميس مساهمات دولة الكويت في صندوقي (القدس) و(الأقصى) اللذين...

06 فبراير 2020

العبدالجليل: نأمل أن تسهم قرارات "الاقتصادي والاجتماعي" العربي بتعزيز العمل المشترك

(كونا)- قال الوكيل المساعد للشؤون الاقتصادية بوزارة المالية الكويتية نبيل العبدالجليل اليوم الاربعاء ان...

05 فبراير 2020

الشايجي لـ "سرمد": الموقف العربي الرافض لـ "صفقة القرن" جيد .. لكن ليس له تأثير على أرض الواقع

- الكويت تبقى عصية على التطبيع .. ونفخر بأن موقفها هو الأكثر تشدداً تجاه الحق الفلسطيني  - ترامب يواجه...

02 فبراير 2020