«بنك أوف أميركا» يدعو لبيع الأسهم الأميركية قبل «صدمة البطالة» في 2023

2022-12-02 - 23:28

قال «بنك أوف أميركا» إن تفاؤل مستثمري الأسهم الأميركية بشأن هدوء سوق العمل وتحول الاحتياطي الفيدرالي لوقف رفع معدلات الفائدة أصبح مبالغاً فيه.

وذكر محللو البنك الاستثماري الأميركي في مذكرة بحثية، أن المستثمرين بحاجة لبدء بيع حيازتهم من الأسهم استغلالًا لفترة الصعود الحالية، قبل حدوث تراجع للوظائف في العام المقبل.

وأضافوا: «المتشائمون مثلنا يشعرون بالقلق من أن البطالة في العام المقبل ستكون صادمة لمعنويات المستهلكين، مثلما كان الحال بالنسبة للتضخم في 2022».

ونصح «بنك أوف أميركا» المستثمرين ببيع الأسهم مع الصعود الحالي، مكررًا تفضيله للسندات في النصف الأول من عام 2023.

وتعافى سوق الأسهم الأميركي في الشهرين الماضيين، بدعم التوقعات بشأن قدرة الاحتياطي الفيدرالي على السيطرة على التضخم بدون إدخال الاقتصاد في حالة ركود.

مواضيع ذات صلة:

«بنك أوف أميركا»: برميل النفط سيصعد إلى 120 دولاراً في 2022

حسّن بنك الاستثمار «بنك أوف أميركا» توقعاته لأسعار النفط في عام 2022، ويتوقع الآن البنك ارتفاع أسعار...

02 نوفمبر 2021